ملخصات تربية اسلامية سنة اولى ثانوي علمي فصل الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جديد2 ملخصات تربية اسلامية سنة اولى ثانوي علمي فصل الثاني

مُساهمة من طرف chenwiya في 2016-02-29, 19:42

قال تعالى : "هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب ما خلق الله ذلك الا بالحق نفصل الايات لقوم يعلمون ان في اختلاف الليل والنهار لايات لقوم يتقون "    يونس 5 ـ 6 .
[rtl]وجود الخالق:[/rtl]
1 ـ وجود الخالق حقيقة ثابتة : قال تعالى :" أفي الله شك فاطر السموات والارض "  فالانسان اذا نظر الى هذا الكون الواسع أدرك أن هناك خالق أوجده فلا شيئ يأتي من العدم .
2 ـ العلم يوصل الى الايمان بالله : قال تعالى :" انما يخشى الله من عبتده العلماء "   فاطر 28
  فالذي يبحث في هذا الكون يجد أنه يسير بنظام دقيق لو اختل قليلا لفسد ولم يعد صالحا للحياة .
3 ـ منكروا وجود الله والرد عليهم : يدعي البعض أن الكون وجد صدفة أو أن الطبيعه تخلق ذاتها وهو ادعاء يرفضه العلم ولا يقبله العقل فكل موجود له سبب وجود وكل صنعة لابد أن يكون لها صانع وصانع الكون هو الله
[rtl]4 ـ الاتقان في الكون دليل على وجود الله : قال تعالى :" صنع الله الذي أتقن كل شيئ " فالكون كله مخلوق بدقة متناهية بدءا من النسان الى الارض الى السماء فالقمر مثلا لو ابتعد عن الارض أو اقترب قليلا لاختلت الحياة ونسبة الاوكسجين في الجو لو زادت لاشتعلت الارض ولوقلت لاختنقت الكائنات ………..[/rtl]
[rtl]5 ـ بعض الحقائق العلمية : يقول بول ديفس" ان الانفجار الكبير للكون لم يكن اعتياديا بل كان وفقا لعملية محسوبة جيدا من جميع الاوجه ومنظمة باحكام"[/rtl]
يقول البروفسور مايكل دينتن" هل يمكن للجو ان يحتوي اوكسجين اكثر ويبقى صالحا للحياة؟ الجواب: لا.
الفوائد والارشادات: الفوائد التي نستخلصها
1 ـ في الكون دلائل وآيات  كثيرة تدل على وحدانية الله
 2 ـ لا ينكر وحدانية الله الا جاحد للحق .
 3 ـ العلم طريق للايمان بالله تعالى .
الفوائد والارشادات الفوائد التي نستخلصها
 1 ـ في الكون دلائل وآيات  كثيرة تدل على وحدانية الله
 2 ـ لا ينكر وحدانية الله الا جاحد للحق .
 3 ـ العلم طريق للايمان بالله تعالى .
[rtl]الاستثمار السلوكي:[/rtl]
1ـ علي أن أتأمل في الكون حتى أزداد ايمانا .
2 ـ علي أن أتعلم حتى أزداد خشية من الله .
 
 
 
 
 
 
[rtl]
النص المؤطر:
[/rtl]
 
عن النعمان بن بشير رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( مثل المؤمنين في توادهم …. سائر الجسد بالسهر والحمى ) رواه مسلم
[rtl]شرح الكلمات:[/rtl]
توادهم: الألفة والمحبة        
 تعاطفهم : الإعانة
تراحمهم: الشفقة والرفق     
اشتكى: مرض
[rtl]التعريف بالصحابي:[/rtl]
هو النعمان بن بشير الانصاري كان شاعرا وخطيبا توفي سنة65 هـ روى 114 حديثا.
[rtl]الشرح الإجمالي:[/rtl]
يبين الحديث النبوي الاخلاق التي يتصف بها المجتمع المسلم من تكافل وتضامن  كانهم اسرة واحدة بل جسد واحد.
[rtl]الإيضاح والتحليل:[/rtl]
1– المؤمنون متوادون: وعلامة ذلك تزاورهم والتهادي بينهم وسؤال المسلم عن اخيه عند غيبته.
2- المؤمنون متراحمون : يرحم القوي الضعيف والغني الفقير والصحيح المريض.
3- المؤمنون متعاطفون : والعطف ثمرة الرحمة اي يعين بعضهم بعضا ويتضامنون فيما بينهم.
4- المؤمنون كالجسد الواحد: فإذا اصيب مسلم اعانه الجميع لدفع الضر عنه او جلب الخير له.
[rtl]الفوائد والإرشادات:[/rtl]
1– المؤمنون متوحدون في شعورهم كالجسد الواحد.
2- المودة والرحمة والعطف من صفات المؤمنين.
[rtl]الاستثمار السلوكي:[/rtl]
اتعاطف مع كل المؤمنين فافرح لفرحهم واحزن لمصابهم.
اتخلق بأخلاق المؤمنين.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
  
النص المؤطر: عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل قال: ( إن الله  كتب الحسنات والسيئات …. سيئة واحدة ) رواه البخاري
[rtl]شرح الكلمات:[/rtl]
هم: اراد ، نوى                    
سيئة : معصية
[rtl]التعريف بالصحابي:[/rtl]
هو عبد الله بن عباس بن عبد المطلب بن عم النبي " ص" ولد قبل الهجرة بثلاث سنينوتوفي سنة 68 هـبالطائف روى 1660 حديثا.
الشرح الاجمالي: المعنى العام للحديث
يبين الحديث القدسي رحمة الله بعباده حيث من نوى فعل حسنة اخذ اجرها وان لم يعملها فان عملها اخذ اضعافها من الاجروان نوى فعل سيئة وعملها كتبت واحدة فان لم يعملها كتبت حسنة
الايضاح والتحليل:الله تعالى واسع الفضل يبين ذلك ما يلي :
1- عمل الحسنة: يضاعفها الله لصاحبها لأنه اتبع النية بالعمل قال تعالى:" من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها "
وقال:" والله يضاعف لمن يشاء "
2- عمل السيئة : تكتب سيئة واحدة قال تعالى:" ومن جاء بالسيئة فلا يجزى إلا مثلها وهم لايظلمون "
3- الهم بالحسنة: وهو النية الصادقة مع العزم يكتبها الله حسنة قال " ص": إذا تحدث عبدي بان يعمل حسنة فانا اكتبها له حسنة
[rtl]4– الهم بالسيئة: اذا ترك العبد عمل السيئة إرضاء لله كتبت حسنة[/rtl]
[rtl]الفوائد والإرشادات: الفوائد التي نستخلصها من هذا الحديث[/rtl]
– سعة رحمة الله تعالى لعباده.
2- أهمية النية الصالحة في قبول الأعمال.
3- وجوب ترك السيئات إرضاء لله.
[rtl]الاستثمار السلوكي:[/rtl]
[rtl]احمد الله على فضله واسأله من رحمته.[/rtl]
[rtl]أداوم على فعل الحسنات وانوي القيام بها.[/rtl]
[rtl]اجتنب السيئات ولا اقبل عليها.[/rtl]
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 



[rtl]النص المؤطر: عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كنت خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما فقال: ( ياغلام أني أعلمك كلمات …. رفعت الأقلام وجفت الصحف ) رواه الترمذي[/rtl]
 
[rtl]شرح الكلمات:[/rtl]
 
 
[rtl]أحفظ الله: اعرف حدوده      [/rtl]
[rtl] يحفظك : يحميك[/rtl]
[rtl]تجاهك : اي معك بالحفظ     [/rtl]
[rtl]رفعت الأقلام : توقفت عن الكتابة   [/rtl]
[rtl]جفت الصحف: اي ان الله قدر كل شيء[/rtl]
[rtl]الشرح الإجمالي: المعنى العام للحديث[/rtl]
[rtl]ينصح النبي " ص" في هذا الحديث بمراقبة الله  واللجوء اليه والاستعانة به والايمان بالقضاء والقدر.[/rtl]
[rtl]الايضاح والتحليل:[/rtl]
[rtl]1- اهمية تنشئة الشباب على الايمان: لان تربية الصغير على الايمان كفيلة بصلاحه عند الكبر.[/rtl]
[rtl]2- احفظ الله يحفظك : احفظه فيما امرك ونهاك يحفظ عليك دينك ويحفظك من كل سوء.[/rtl]
[rtl]3- احفظ الله ينصرك: اي يكون معك عند الحاجة يحميك ويصونك ويحيطك برعايته.[/rtl]
[rtl]4- اسال الله وحده: قال تعالى:" واسالوا الله من فضله" فلا تمد يدك للناس وتنسى خالقهم ومعطيهم.[/rtl]
[rtl]5- الاستعانة بالله: لانه وحده القادر الذي لا يعجزفالمؤمن يستعين به في دينه ودنياه.[/rtl]
[rtl]6- الايمان بالقضاء والقدر: يكسب المؤمن الاطمئنان وعدم الخوف لان ما يجري في الدنيا بقدر الله فما اصابك لم يكن ليخطئك وما اخطاك لم يكن ليصيبك.[/rtl]
[rtl]الفوائد والإرشادات: الفوائد التي نستخلصها من هذا الحديث[/rtl]
1- ضرورة تربية الأبناء على الدين.
2- من اطاع الله حفظه واعانه .
3- اللجوء الى الله والاستعانة به من علامات الايمان.
[rtl]4- الايمان بالقدر سكينة واطمئنان[/rtl]
[rtl]الاستثمار السلوكي:[/rtl]
[rtl]علي الالتزام بطاعة الله حتى اعيش في حفظه.[/rtl]
[rtl]على التوكل على الله في كل اموري.[/rtl]
[rtl]علي الايمان بالقضاء والقدر.[/rtl]
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
[rtl]عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ كُنْتُ خَلْفَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا فَقَالَ:[/rtl]
[rtl](( يَا غُلَامُ إِنِّي أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ احْفَظْ اللَّهَ يَحْفَظْكَ احْفَظْ اللَّهَ تَجِدْهُ تُجَاهَكَ إِذَا سَأَلْتَ فَاسْأَلْ اللَّهَ وَإِذَا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ بِاللَّهِ وَاعْلَمْ أَنَّ الْأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ رُفِعَتْ الْأَقْلَامُ وَجَفَّتْ الصُّحُفُ))[/rtl]
 
(( عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيمَا يَرْوِي عَنْ رَبِّهِ عَزَّ وَجَلَّ قَالَ: قَالَ إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ الْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ ثُمَّ بَيَّنَ ذَلِكَ فَمَنْ هَمَّ بِحَسَنَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا اللَّهُ لَهُ عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً فَإِنْ هُوَ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللَّهُ لَهُ عِنْدَهُ عَشْرَ حَسَنَاتٍ إِلَى سَبْعِ مِائَةِ ضِعْفٍ إِلَى أَضْعَافٍ كَثِيرَةٍ وَمَنْ هَمَّ بِسَيِّئَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا اللَّهُ لَهُ عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً فَإِنْ هُوَ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللَّهُ لَهُ سَيِّئَةً وَاحِدَةً 

chenwiya
عضو جديد
عضو جديد

الدولة : الجزائر
عدد المشاركات : 3

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى