الى كل من يحب الرسول صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل

جديد2 الى كل من يحب الرسول صلى الله عليه وسلم

مُساهمة من طرف تاج الوقار في 2014-12-26, 00:57

[rtl]السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه ،،[/rtl]
[rtl]كل من يحب الرسول . افضل الكلام عليه الصلوات والسلام . مدح الرسول . الرسول محمد صلى الله عليه وسلم . حب الرسول[/rtl]
 
 
[rtl]بسم الله الرحمن الرحيم[/rtl]
 
[rtl]ان كنت تحب رسول الله[/rtl]
[rtl]تابع معي حتى اخر حرف واعيذك بالله ان تتردد وحاشاك ان تفعل ذلك[/rtl]
[rtl]وقبل ان اترككم مع الموضوع ارجو ان تثبت الادارة موضوعي هذا[/rtl]
[rtl]وذلك اكراماً لشخص رسول الله صلى الله عليه وسلم.[/rtl]
[rtl]....[/rtl]
[rtl].......[/rtl]
[rtl]..........[/rtl]
[rtl].............[/rtl]
[rtl]لا يوجد ارورع ولا ارقى من ان تعيش في كنف الرسول وكأنك تراه[/rtl]
 
[rtl]المتعبِّدُ في غار حراء، [/rtl]
 
[rtl]صاحب الشريعة الغراء،[/rtl]
 
[rtl]والملة السمحاء، [/rtl]
 
[rtl]والحنيفية البيضاء،[/rtl]
 
[rtl]وصاحب المعراج والإسراء،[/rtl]
 
[rtl]له المقام المحمود،[/rtl]
 
[rtl]واللواء المعقود،[/rtl]
 
[rtl]والحوض المورود،[/rtl]
 
[rtl]هو المذكور في التوراة والإنجيل، [/rtl]
 
[rtl]وصاحب الغرة والتحجيل،[/rtl]
 
[rtl]والمؤيد بجبريل،[/rtl]
 
[rtl]خاتم الأنبياء،[/rtl]
 
[rtl]وصاحب صفوة الأولياء،[/rtl]
 
[rtl]إمام الصالحين، [/rtl]
 
[rtl]وقدوة المفلحين[/rtl]
 
[rtl]{وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}.[/rtl]
 
[rtl]ما أحسن الاسم والمسمَّى، [/rtl]
 
[rtl]وهو النبي العظيم في سورة عمّ! [/rtl]
 
[rtl]إذا ذكرتَه هلَّت الدموع السواكب، [/rtl]
 
[rtl]وإذا تذكرتَه أقبلت الذكريات من كل جانب.[/rtl]
 
[rtl]تُنْظَم في مدحه الأشعار،[/rtl]
 
[rtl]وتُدَبّج فيه المقامات الكبار، [/rtl]
 
[rtl]وتنقل في الثناء عليه السِّيَر والأخبار، [/rtl]
 
[rtl]ثم يبقى كنـزًا محفوظًا لا يوفّيه حقه الكلام،[/rtl]
 
[rtl]وعَلَمًا شامخًا لا تُنصفه الأقلام،[/rtl]
 
[rtl]إذا تحدثنا عن غيره عصرْنا الذكريات، [/rtl]
 
[rtl]وبحثْنا عن الكلمات،[/rtl]
 
[rtl]وإذا تحدثنا عنه تدفق الخاطر،[/rtl]
 
[rtl]بكل حديث عاطر،[/rtl]
 
[rtl]وجاش الفؤاد،[/rtl]
 
[rtl]بالحب والوداد،[/rtl]
 
[rtl]ونسيتِ النفس همومها،[/rtl]
 
[rtl]وأغفلتِ الروح غمومها،[/rtl]
 
[rtl]وسبح العقل في ملكوت الحب،[/rtl]
 
[rtl]وطاف القلب بكعبة القرب،[/rtl]
 
[rtl]هو الرمز لكل فضيلة،[/rtl]
 
[rtl]وهو قبة الفلك للخصال الجميلة،[/rtl]
 
[rtl]وهو ذروة سنام المجد لكل خلال جليلة.[/rtl]
 
[rtl]صلى عليك الله يا علم الهدى **** واستبشرتْ بقدومك الأيامُ[/rtl]
 
[rtl]هتفتْ لك الأرواح من أشواقه **** وازينتْ بحديثك الأقلامُ [/rtl]
 
[rtl]مرحبًا بالحبيب والأريب والنجيب؛[/rtl]
 
[rtl]الذي إذا تحدثت عنه تزاحمت الذكريات،[/rtl]
 
[rtl]وتسابقت المشاهد والمقالات.[/rtl]
 
[rtl]صلى الله على ذاك القدوة ما أحلاه، وسلم الله ذاك الوجه ما أبهاه، وبارك الله على ذاك الأسوة ما أكمله وأعلاه،[/rtl]
 
[rtl]علَّمَ الأمة الصّدق وكانت في صحراء الكذب هائمة،[/rtl]
 
[rtl]وأرشدها إلى الحق وكانت في ظلمات الباطل عائمة،[/rtl]
 
[rtl]وقادها إلى النور وكانت في دياجير الزور قائمة.[/rtl]
 
[rtl]وشبَّ طفل الهدى المحبوب متشحًا **** بالخير مئتزرًا بالنور في الغارِ[/rtl]
 
[rtl]في كفه شعلة تهدِي، وفي دمه **** عقيدة تتحدى كل جبارِ[/rtl]
 
[rtl]كانت الأمة قبله في سبات عميق،[/rtl]
 
[rtl]وفي حضيض من الجهل سحيق،[/rtl]
 
[rtl]فبعثه الله على فترة من المرسلين، وانقطاع من النبيين،[/rtl]
 
[rtl]فأقام الله به الميزان، وأنزل عليه القرآن،[/rtl]
 
[rtl]وفرق به الكفر والبهتان، وحطمت به الأوثان والصلبان،[/rtl]
 
[rtl]للأمم رموز يخطئون ويصيبون، ويسدّدون ويغلطون، [/rtl]
 
[rtl]لكن رسولنا صلى الله عليه وسلم معصوم من الزلل،[/rtl]
 
[rtl]محفوظ من الخلل،[/rtl]
 
[rtl]سليم من العلل،[/rtl]
 
[rtl]عُصم قلبه من الزيغ والهوى، [/rtl]
 
[rtl]فما ضل أبدًا وما غوى[/rtl]
 
[rtl]{إنْ هُوَ إلاَّ وَحْيٌ يُوحَى}.[/rtl]
 
[rtl]للشعوب قادات لكنّهم ليسوا بمعصومين،[/rtl]
 
[rtl]ولهم سادات لكنّهم ليسوا بالنبوة موسومين،[/rtl]
 
[rtl]أمَّا قائدنا وسيدنا فمعصوم من الانحراف،[/rtl]
 
[rtl]محفوف بالعناية والألطاف.[/rtl]
 
[rtl]قُصَارَى ما يطلبه سادات الدنيا قصور مشيدة،[/rtl]
 
[rtl]وعساكر ترفع الولاء مؤيدة،[/rtl]
 
[rtl]وخيول مسومة في ملكهم مقيدة،[/rtl]
 
[rtl]وقناطير مقنطرة في خزائنهم مخلَّدة،[/rtl]
 
[rtl]وخدم في راحتهم معبدة.[/rtl]
 
[rtl]أما محمّد عليه الصلاة والسلام فغاية مطلوبِه،[/rtl]
 
[rtl]ونهاية مرغوبِه،[/rtl]
 
[rtl]أن يُعبد الله فلا يُشرك معه أحد؛[/rtl]
 
[rtl]لأنه فرد صمد[/rtl]
 
[rtl]{لَمْ يَلِدْ ولَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُن لهُ كُفُوًا أحَد}.[/rtl]
 
[rtl]يسكن بيتًا من الطين،[/rtl]
 
[rtl]وأتباعه يجتاحون قصور كسرى وقيصر فاتحين، [/rtl]
 
[rtl]يلبس القميص المرقوع،[/rtl]
 
[rtl]ويربط على بطنه حجريْن من الجوع،[/rtl]
 
[rtl]والمدائن تُفتَح بدعوته،[/rtl]
 
[rtl]والخزائن تُقسم لأمته.[/rtl]
 
[rtl]إنّ البرية يوم مبعث أحمدٍ **** نظر الإله لها فبدّل حالها[/rtl]
 
[rtl]بل كرَّم الإنسان حين اختار من **** خير البرية نجمها وهلالها[/rtl]
 
[rtl]لبس المرقع وهو قائد أمةٍ **** جَبَتِ الكنوزَ وكسَّرتْ أغلالها[/rtl]
 
[rtl]لما رآها الله تمشي نحوه **** لا تبتغي إلا رضاه سعى لها [/rtl]
 
[rtl]ماذا أقول في النبي الرسول؟[/rtl]
 
[rtl]هل أقول للبدر حُييت يا قمر السماء؟ [/rtl]
 
[rtl]أم أقول للشمس أهلاً يا كاشفة الظلماء،[/rtl]
 
[rtl]أم أقول للسحاب سَلِمْتَ يا حامل الماء؟.[/rtl]
 
[rtl]اسلك معه حيثما سلك، [/rtl]
 
[rtl]فإن سنته سفينة نوح، [/rtl]
 
[rtl]مَنْ ركب فيها نجا ومَنْ تخلّف عنها هلك،[/rtl]
 
[rtl]نزل بزُّ رسالته في غار حراء،[/rtl]
 
[rtl]وبِيع في المدينة،[/rtl]
 
[rtl]وفُصِّل في بدر، [/rtl]
 
[rtl]فلبسه كل مؤمن فيا سعادة مَنْ لبس،[/rtl]
 
[rtl]ويا خسارة من خلعه فتعس وانتكس،[/rtl]
 
[rtl]إذا لم يكن الماء من نهر رسالته فلا تشرب، [/rtl]
 
[rtl]وإذا لم يكن الفرَس مسوَّمًا على علامته فلا تركب، [/rtl]
 
[rtl]بلال بن رباح صار باتِّباعه سيدًا بلا نسب، وماجِدًا بلا حسب، [/rtl]
 
[rtl]وغنيًّا بلا فضة ولا ذهب،[/rtl]
 
[rtl]أبو لهب عمه لما عصاه خسر وتبَّ،[/rtl]
 
[rtl](( سيصلى نارًا ذات لهب ))[/rtl]
 
[rtl]الفرس والروم واليونان إن ذُكروا **** فعند ذكرك أسمال على قزم[/rtl]
 
[rtl]هم نـمَّقوا لوحةً بالـرِّقِ هائمـة **** وأنتَ لَوْحُكَ محفوظ من التهمِ[/rtl]
 
[rtl]وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم،[/rtl]
 
[rtl]وإنك لعلى خُلُق عظيم،[/rtl]
 
[rtl]وإنك لعلى نهج قويم،[/rtl]
 
[rtl]ما ضلَّ، وما زلَّ، وما ذلَّ، وما غلَّ، وما ملَّ، وما كلَّ،[/rtl]
 
[rtl]فما ضلَّ؛ لأن الله هاديه، وجبريل يكلِّمُه ويناديه،[/rtl]
 
[rtl]وما زلّ لأن العصمة ترعاه، والله أيده وهداه، [/rtl]
 
[rtl]وما ذلّ لأن النصر حليفه، والفوز رديفه،[/rtl]
 
[rtl]وما غلّ لأنه صاحب أمانة، وصيانة، وديانة،[/rtl]
 
[rtl]وما ملّ لأنه أُعطي الصبر، وشُرح له الصدر،[/rtl]
 
[rtl]وما كلّ لأن له عزيمة، وهمة كريمة، ونفسًا طاهرة مستقيمة.[/rtl]
 
[rtl]كأنك في الكتاب وجدت لاءً **** محرمة عليك فلا تحلُّ[/rtl]
 
[rtl]إذا حضر الشتاء فأنت شمسٌ **** وإن حل الْمَصِيف فأنت ظلُّ[/rtl]
 
[rtl]صلى الله عليه وسلم،[/rtl]
 
[rtl]ما كان أشرح صدره، وأرفع ذكره، وأعظم قدره، وأنفذ أمره، وأعلى شرفه، وأربح صفقة مَنْ آمن به وعرفه،[/rtl]
 
[rtl]مع سعة الفناء، وعِظَم الآناء، وكرم الآباء، [/rtl]
 
[rtl]فهو محمد الممجَّد، [/rtl]
 
[rtl]كريم المحتد،[/rtl]
 
[rtl]سخي اليد،[/rtl]
 
[rtl]كأن الألسنة والقلوب ريضت على حبه، [/rtl]
 
[rtl]وأنست بقربه،[/rtl]
 
[rtl]فما تنعقد إلا على وده، [/rtl]
 
[rtl]ولا تنطق إلا بحمده،[/rtl]
 
[rtl]ولا تسبح إلا في بحر مجده.[/rtl]
 
[rtl]نور العرارة نوره ونسيمه **** نشر الخزامى في اخضرار الآسِ[/rtl]
 
[rtl]وعليه تاج محبة من ربه **** ما صيغ من ذهب ولا من ماسِ[/rtl]
 
[rtl]إنَّ للفطر السليمة، والقلوب المستقيمة، حبًّا لمنهاجه، ورغبةً عارمة لسلوك فجاجه،[/rtl]
 
[rtl]فهو القدوة الإمام، [/rtl]
 
[rtl]الذي يهدي به الله من اتبع رضوانه سُبُل السلام.[/rtl]
 
[rtl]صلى الله عليه وسلم، [/rtl]
 
[rtl]علَّم اللسان الذكر، والقلب الشكر، والجسد الصبر، والنفس الطهر،[/rtl]
 
[rtl]وعلَّم القادة الإنصاف، والرعية العفاف،[/rtl]
 
[rtl]وحبَّبَ للناس عيش الكفاف، [/rtl]
 
[rtl]صبر على الفقر؛ لأنه عاش فقيرًا،[/rtl]
 
[rtl]وصبر على جموع الغنى؛ لأنه ملك ملكًا كبيرًا،[/rtl]
 
[rtl]بُعث بالرسالة، وحكم بالعدالة، وعلّم من الجهالة، وهدى من الضلالة،[/rtl]
 
[rtl]ارتقى في درجات الكمال حتى بلغ الوسيلة،[/rtl]
 
[rtl]وصعد في سُلّم الفضل حتى حاز كل فضيلة.[/rtl]
 
[rtl]أتاك رسول المكرمـات مسلمـًا **** يريد رسول الله أعظم متقي[/rtl]
 
[rtl]فأقبل يسعى في البساط فما درى **** إلى البحر يسعى أم إلى الشمس يرتقي[/rtl]
 
[rtl]هذا هو النور المبارَك يا مَنْ أبْصَر، [/rtl]
 
[rtl]هذا هو الحجة القائمة يا مَنْ أدبر، [/rtl]
 
[rtl]هذا الذي أنْذَرَ وأعذر، وبشر وحذر، وسهل ويسر،[/rtl]
 
[rtl]كانت الشهادة صعبة فسهّلها من أتباعه مصعب، [/rtl]
 
[rtl]فصار كل بطل بعده إلى حياضه يرغب، [/rtl]
 
[rtl]ومن مورده يشرب، [/rtl]
 
[rtl]وكان الكذب قبله في كل طريق، [/rtl]
 
[rtl]فأباده بالصديق، [/rtl]
 
[rtl]من طلابه أبو بكر الصديق، [/rtl]
 
[rtl]وكان الظلم قبل أن يبعث متراكمًا كالسحاب، [/rtl]
 
[rtl]فزحزحه بالعدل من تلاميذه عمر بن الخطاب، [/rtl]
 
[rtl]وهو الذي ربى عثمان ذا النورين، وصاحب البيعتين، واليمين والمتصدق بكل ماله مرتين،[/rtl]
 
[rtl]وهو إمام علي حيدرة، [/rtl]
 
[rtl]فكم من كافر عفّره، [/rtl]
 
[rtl]وكم من محارب نحره،[/rtl]
 
[rtl]وكم من لواء للباطل كسره، [/rtl]
 
[rtl]كأن المشركين أمامه حُمُرٌ مستنفرة، [/rtl]
 
[rtl]فرَّت من قسورة.[/rtl]
 
[rtl]إذا كان هذا الجيل أتباع نهجه **** وقد حكموا السادات في البدو والحَضَرْ[/rtl]
 
[rtl]فقل كيف كان المصطفى وهو رمزهم *** مع نوره لا تذكر الشمس والقَمرْ [/rtl]
 
 
[rtl]كانت الدنيا في بلابل الفتنة نائمة، [/rtl]
 
[rtl]في خسارة لا تعرف الربح، [/rtl]
 
[rtl]وفي اللهو هائمة، [/rtl]
 
[rtl]فأذّن بلال بن رباح، بحيَّ على الفلاح، [/rtl]
 
[rtl]فاهتزت القلوب، [/rtl]
 
[rtl]بتوحيد علاّم الغيوب، [/rtl]
 
[rtl]فطارت المهج تطلب الشهادة، [/rtl]
 
[rtl]وسبَّحت الأرواح في محراب العبادة، [/rtl]
 
[rtl]وشهدت المعمورةُ لهم بالسيادة.[/rtl]
 
[rtl]كل المشارب غير النيل آسنةٌ *** وكل أرض سوى الزهراء قيعانُ [/rtl]
 
[rtl]لا تُنحرُ النفس إلا عند خيمته *** وكل أرض سوى الزهراء قيعانُ [/rtl]
 
 
[rtl]أرسله الله على الظلماء كشمس النهار، [/rtl]
 
[rtl]وعلى الظمأ كالغيث المدرار، [/rtl]
 
[rtl]فهزّ بسيوفه رؤوس المشركين هزًّا؛[/rtl]
 
[rtl]لأن في الرؤوس مسامير اللات والعُزَّى، [/rtl]
 
[rtl]عظُمت بدعوته المنن، [/rtl]
 
[rtl]فإرساله إلينا أعظم منّة، [/rtl]
 
[rtl]وأحيا الله برسالته السنن، [/rtl]
 
[rtl]فأعْظَمُ طريق للنجاة اتباع تلك السنة. [/rtl]
 
[rtl]تعلَّم اليهود العِلْمَ فعطَّلوه عن العمل، [/rtl]
 
[rtl]ووقعوا في الزيغ والزلل، [/rtl]
 
[rtl]وعمل النصارى بضلال،[/rtl]
 
[rtl]فعملهم عليهم وبال، [/rtl]
 
[rtl]وبُعث عليه الصلاة والسلام بالعلم المفيد، [/rtl]
 
[rtl]والعمل الصالح الرشيد.[/rtl]
 
[rtl]أخوك عيسـى دعا ميْتـًا فقام له *** وأنت أحييتَ أجيالاً من الرممِ [/rtl]
 
[rtl]قحطان عدنان حازوا منك عزّتهم *** بك التشرف للتـاريخ لا بهمِ[/rtl]
 
[rtl]يا ربِّ صلِّ على المُختارِ مِن مُضَرٍ والأَنبِيَا وجميعِ الرُّسْلِ مَا ذُكِروا [/rtl]
 
[rtl]وصلِّ ربِّ على الهَادي وشِيعَتِهِ وصَحبِهِ مَنْ لِطَيِّ الدِّينِ قَدْ نَشَروا [/rtl]
 
[rtl]وجاهَدوا معه في اللهِ واجْتَهَدوا وهاجَروا ولَهُ آوَوْا وقَدْ نَصَروا [/rtl]
 
[rtl]وبَيَّنوا الفَرْضَ والْمَسْنونَ واعْتَصَبوا للهِ واعْتَصَموا باللهِ فانْتَصروا [/rtl]
 
[rtl]أَزْكَى صَلاةٍ وأَنْماها وأَشْرَفَها يُعَطِّـرُ الكَوْنَ مِنْها نَشْرُها العَطِرُ [/rtl]
 
[rtl]مَعْبوقَةً بِعَبيقِ المِسْكِ زَاكِيَةً مِن طِيبِها أَرَجُ الرِّضْوانِ يَنْتَشِرُ[/rtl]
 
[rtl]عَدَّ الحَصَى والثَّرَى والرَّمْلِ يَتْبَعُها نَجْمُ السَّمَا ونَبَاتُ الأَرْضِ والمَدَرُ[/rtl]
 
[rtl]وعَدَّ وَزْنَ مَثَاقِيلِ الجِبَالِ كَمَا يَلِيْهِ قَطْرُ جَمِيعِ المَاءِ والمَطَرُ[/rtl]
 
[rtl]وَعَدَّ ما حَوَتِ الأَشْجَارُ مِنْ وَرَقٍ وَكُلِ حَرْفٍ غَدَا يُتْلَى ويُسْتَطَرُ [/rtl]
 
[rtl]والوَحْشِ والطَّـيْرِ والأَسْمَاكِ مَعْ نَعَمٍ يَليهِمُ الجِنُّ والأَمْلاكُ والبَشَرُ[/rtl]
 
[rtl]والذَّرُّ والنَّمْلُ مَعْ جَمْعِ الحُبُوبِ كَذَا والشَّعْرُ والصُّوف والأَرْيَاشُ والوَبَرُ[/rtl]
 
[rtl]وما أَحَاطَ بِهِ العِلْمُ المُحيِطُ ومَا جَرَى بِهِ القَلَمُ المَأْمُورُ والقَدَرُ[/rtl]
 
[rtl]وَعَدَّ نَعْمائِكَ اللَّاتي مَنَنْتَ بِها عَلَى الخَلائِقِ مُذْ كانوا ومُذْ حُشِروا [/rtl]
 
[rtl]وَعَدَّ مِقْدَارِهِ السَّامِي الذَّي شَرُفَتْ بِهِ النَّبِيُّونَ والأَمْلاكُ وافْتَخَرُوا [/rtl]
 
[rtl]وَعَدَّ ما كانَ في الأَكْوانِ يا سَنَدِي ومَا يَكوُنُ إِلى أَنْ تُبْعَثَ الصُّوَرُ[/rtl]
 
[rtl]في كُلِّ طَرْفَةِ عَيْنٍ يَطْرِفونَ بِها أَهْلُ السَّمَواتِ والأَرْضِينَ أَوْ يَذَرُوا [/rtl]
 
[rtl]مِلْءَ السَّمَواتِ والأَرْضِينَ مَعْ جَبَلٍ والْفَرْشِ والْعَرْشِ والكُرْسِي وما حَصَرُوا[/rtl]
 
[rtl]مَـا أَعْـدَمَ اللهُ مَوْجـُودَاً وأَوْجَـدَ مَعْــدُومَاً صَلـَاةً دَوَامَـاً لَيـْسَ تَنْحَـصِرُ[/rtl]
 
[rtl]تَسْتَغْرِقُ العَدَّ مَعْ جَمْعِ الدُّهُورِ كَمَا تُحِيطُ بِالحَـدِّ لا تُبْقِي ولا تَذَرُ[/rtl]
 
[rtl]لا غَايَةَ وانْتِهَاءَ يَا عَظِيمُ لَهَا ولا لَهَا أَمَـدٌ يُقْضَى فَيُـعْتَبَرُ[/rtl]
 
[rtl]وعَدَّ أَضْعَافِ ما قَدْ مَرَّ مِنْ عَدَدٍ مَعْ ضِعْفِ أَضْعافِهِ يا مَنْ لَهُ الْقَدَرُ[/rtl]
 
[rtl]كَمَا تُحِبُّ وتَرْضَى سَيِّدي وكَمَا أَمَرْتَنا أَنْ نُصَلِّي أَنْتَ مُقْتَدِرُ[/rtl]
 
[rtl]مَعَ السَّلامِ كَمَا قَدْ مَرَّ مِنْ عَدَدٍ رَبِّ وضاعِفْهُمَا والفَضْلُ مُنْتَشِرُ[/rtl]
 
[rtl]وكُلُّ ذلكَ مَضْروبٌ بِحَقِّكَ في أَنْفاسِ خَلْقِكَ إِنْ قَلُّوا وإِنْ كَثُرُوا [/rtl]
 
[rtl]يا رَبِّ واغْفِرْ لِقاريهَا وسَامِعِهَا والمُسْلِمينَ جَميعاً أَيْنَمَا حَضَروُا[/rtl]
 
[rtl]وَوالِدينـا وأَهْلينـَا وجيرَتِنـَا وكُلُّنـَا سَيِّدي لِلْعَفْوِ مُفْتَقـِرُ [/rtl]
 
[rtl]وقَدْ أَتَيْتُ ذُنوبَاً لا عِـدَادَ لَها لَكِنَّ عَفْوَكَ لا يُبْقِي ولا يَذَرُ [/rtl]
 
[rtl]والْهَمُّ عَنْ كُلِّ ما أَبْغِيهِ أَشْغَلَني وقَدْ أَتَى خاضِعَاً والْقَلْبُ مُنْكَسِرُ[/rtl]
 
[rtl]يا رَبِّ أَعْظِمْ لَنا أَجْرَاً ومَغْفِرَةً فَإِنَّ جودَكَ بَحْرٌ لَيْسَ يَنْحَصِرُ[/rtl]
 
[rtl]واقْضِ دُيونَاً لَها الأَخْلاقُ ضائِقَةٌ وفَرِّجِ الْكَرْبَ عَنَّا أَنْت مُقْتَدِرُ[/rtl]
 
[rtl]وكُنْ لَطيفَاً بِنا في كُلِّ نازِلَةٍ لُطْفَاً جَميلَاً بِهِ الأَهْوالُ تَنْحَسِرُ [/rtl]
 
[rtl]بِالمُصْطَفَى الْمُجْتَبَى خَيْرِ الأَنامِ ومَنْ جَلالَةً نَزَلَتْ في مَدْحِهِ السُّوَرُ[/rtl]
 
[rtl]ثُمَّ الصَّلاةُ على المُخْتارِ ما طَلَعَتْ شَمْسُ النَّهارِ وما قَدْ شَعْشَعَ القَمَرُ[/rtl]
 
[rtl]ثُمَّ الرِّضَى عَنْ أَبي بَكْرٍ خَليفَتِهِ مَنْ قامَ مِنْ بَعْدِهِ للدِّينِ يَنْتَصِرُ[/rtl]
 
[rtl]وعَنْ أَبي حَفْصٍ الفاروقِ صاحِبِهِ مَنْ قَولُهُ الفَصْلُ في أَحْكامِهِ عُمَرُ[/rtl]
 
[rtl]وَجُدْ لِعُثْمانَ ذِي النُّورَينِ مَنْ كَمُلَتْ لَهُ المَحاسِنُ في الدَّارَيْنِ والظَّفَرُ[/rtl]
 
[rtl]كَذَا عَلِيُّ مَعَ ابْنَيْـهِ وأُمِّهِمـا أّهْلُ العَبَاءِ كَمَا قَدْ جاءَنا الخَبَرُ[/rtl]
 
[rtl]سَعْدٌ سَعيْدُ ابْنُ عَوفٍ طَلْحَةٌ وأَبو عُبَيْدَةٍ وزُبَيـْرٌ سـادَةٌ غـُرَرُ[/rtl]
 
[rtl]وحَمْزَةٌ وكَذَا العَبَّـاسُ سَيِّدُنَـا ونَجْلُهُ الْحَبْرُ مَنْ زَالَتْ بِهِ الغِيَرُ[/rtl]
 
[rtl]والآَلُ والصَّحْبُ والأَتْبَاعُ قاطِبَةً ما جَنَّ لَيْلُ الدَّياجِي أَو بَدَا السَّحَرُ[/rtl]
 
 
[rtl]أَرْجوكَ يا رَبِّ في الدَّارَيْنِ تَرْحَمُنا وبشرعبادك بماقد صح في الاثَرُ[/rtl]
 
[rtl]ربـــــّاك ربك جل من ربــــاك ******* ورعاك في كنف الهدى وحماك [/rtl]
 
[rtl]سبحــــانه أعطاك فيض فضائل ******** لم يعطها في العالمين سواك [/rtl]
 
[rtl]ســوّاك في خلق عظيم وارتقى ******** فيك الجمال فجلّ من ســـواك [/rtl]
 
[rtl]سبحانه أعطاك خير رســـــالة ******** في العالمين بها نشرت هداك [/rtl]
 
[rtl]الله أرسلكم إلينــــــــــا رحمـــةً ******* ما ضلّ من تبعت خطاهُ خطــاك [/rtl]
 
[rtl]كّنا حيــارى في الظلام فأشرقت ******* شمسُ الهداية يوم لاح سناك [/rtl]
 
[rtl]كنـــــــا وربـــــــي غارقين بغينا ******* حتــــــى ربطنا حبلنا بعــــراك [/rtl]
 
 
[rtl]أنت الذي حنّ الجمـــــادُ لعطفه ******* وشكا لك الحيــــــوان يوم رئاك [/rtl]
 
[rtl]والجذع يسمعُ بالحنــــين أنينه ******* وبكاؤه شوقـــــــــــاً إلى لقيـــاك [/rtl]
 
[rtl]ماذا يزيـــــــــدك مدحنا وثناؤنا ******* والله بالقرآن قد زكـــــــــــــــــاك [/rtl]
 
[rtl]ماذا يفيــــــدُ الذب عنك وربنا ******* سبحـــــــــانه بعيونه يرعــــــــاك [/rtl]
 
[rtl]بدر تحدثنــــــا عن الكف التي ******* رمت الطغــــاة فبوركت كفــــــــاك [/rtl]
 
[rtl]والغار يخبرنا عن العين التي ******* حفظتك يــــوم غفت بك عينــــــاك [/rtl]
 
[rtl]لم اكتب الأشعـــار فيك مهابة ******* تغضي حروفــــــــــي رأسها لعلاك [/rtl]
 
[rtl]لكنها نـــــــــــار على أعدائكم ******* عـــــــــادى إله العرش من عاداك [/rtl]
 
[rtl]إني لأرخص دون عرضك مهجتي **** روحٌ تروح ولا يمس حمـــــــــاك [/rtl]
 
 
[rtl]لك يا رسول الله نبض قصائدي ****** لو كـــــــان قلب للقصيد فداك [/rtl]
 
[rtl]روحي وابنائي وأهلي كلهم ******* وجميــــع ما حوت الحياة فداك[/rtl]
 
 
[rtl]اللهم صلي وسلم وبارك على خير خلقك واكرم رسلك محمد[/rtl]
[rtl]صلوات الله وسلامه عليه.[/rtl]

[rtl]واخر دعوانا ان الحمدلله رب العالمين[/rtl]
avatar
تاج الوقار
مشرف
مشرف

الدولة : الجزائر
عدد المشاركات : 665

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد2 رد: الى كل من يحب الرسول صلى الله عليه وسلم

مُساهمة من طرف خولة23 في 2015-07-04, 15:53

ما أعظمك يا حبيبي يارسول الله صفاتك اخلاقك شمائلك كل شيء فيك اللهم اجعل نببينا وحبيبنا محمد صل الله عليه وسلم القدوة الوحيد لنا في عالمنا الاسلامي . شكرا على هذا الموضوع الرائع  أختي تاج الوقار الذي عنوانه إلى كل من يحب رسول الله جزاك الله .
avatar
خولة23
عضو متطور
عضو متطور

الدولة : الجزائر
عدد المشاركات : 219

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى